موقع مقالة نت
اهم المقالات التي تهم القارئ العربي

محمود قاسم: وثائق كتاب “تاريخ السينما المصرية” يمكن أن تغير الكثير من الأمور الشائعة

0 6


12:55 م


السبت 19 يونيو 2021

كتبت- منى الموجي:

أقيم منذ قليل، ضمن فعاليات الدورة الـ٢٢ لمهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية والقصيرة، ندوة لمناقشة كتاب تاريخ السينما المصرية، للناقد محمود قاسم، شهدت حضورا كبيرا من الفنانين والجمهور، وأدارها الناقد أحمد سعد الدين.

قال الناقد أحمد سعد الدين: يعد محمود قاسم ناقد غني عن التعريف وهو عاشق للتاريخ والأرشيف، وله كتب كثيرة ولكننا سنتحدث اليوم عن أحدث إصداراته وثائق السينما المصرية.. قراءة الوثائق النادرة.

من جانبه، قال الناقد محمود قاسم: إنني أشكر مهرجان الإسماعيلية وعلاقتي به غريبة جدا ومنذ إنشائه أحضر يوما واحدا وأسافر دون استكماله، وهو مهرجان حميم وقريب إلى قلبي.

وأضاف قاسم: لي اهتمام كبير بكل الاختراعات الحديثة ولي مقال أسبوعي عن موقع يوتيوب وما أحدثه من طفرة كبيرة في مجال السينما لأنه أحيا الكثير من الأفلام التي اندثرت.

وحول الكتاب قال: في وقت من الأوقات فوجئت بأحد الأشخاص من الإسكندرية يعرض علي أن أشتري عدة أجولة بها دفاتر العشرات من الأفلام التاريخية، وبالفعل اشتريتهم منه ب٢٠٠٠ جنيه، واكتشفت أنهم كنز لا يقدر بثمن.

وأضاف: كنت أجري على الكتب القديمة وأقتنيها وسأعطي هذا الأرشيف لإحدى الجامعات خلال الأسبوع القادم، مجانا.

وأكمل: وجدت الرجل العظيم الذي انتبهت له من قراءتي لهذه الوثائق، وهو مجدي فهمي أعظم ناقد في تاريخ السينما المصرية، وفي بداية الستينات طرده على أمين، وبدأ يكتب في الشبكة.

وواصل: قراءة الوثائق يمكن أن يغير منظور النقد السينمائي في مصر، وقد وقعت على دفاتر أفلام السينما، وفيها كل ما يخص الفيلم، بداية من أسماء فريق العمل إلى كلمات الاغاني وغيرها، وأفضل من كان يصنع هذه الدفاتر هو أنور وجدي وآسيا، وبالفعل جمعت هذه الدفاتر التي كانت موجودة بشكل متناثر وحولت هذه الدفاتر إلى مجموعة كتب، ومنها موسوعة الأغاني في السينما المصرية، موسوعة الأفلام، وموسوعة الممثل، ويعد كتاب تاريخ السينما المصرية، أحد أهم الكتب التي تناولت الأرشيف السينمائي، وقامت بتغطية فترة مهمة من تاريخ السينما المصرية خلال الفترة من ١٩٢٧، إلى ١٩٥٩.

وأضاف: الممثل هو المنتج الأبرز في تاريخ السينما المصرية، ولدينا الكثير من النماذج مثل أنور وجدي واسيا وبهيجة حافظ والممثل كان يريد أن يضع نفسه في أفضل صورة، وعندما خبوا خبى بريق السينما المصرية.

وأضاف قاسم: رأيت قريبا فيلم بحبح في بغداد، للمخرج حسين فوزي وبطولة محمود المليجي، وحورية محمد، وأجمل حوار سمعته فنيا كان في هذا الفيلم للكاتب بديع خيري، ولذا فإن كتاب السيناريو من أول فيلم تم إنتاجه في السينما لهم دور كبير في النهوض بالصناعة، ولهم فضل كبير على السينما لأنهم كانوا قراء جيدين للأدب العالمي، وكل من جاءوا بعد ذلك كانوا تلامذة لهم، ووصلنا لمرحلة سرقة الأعمال العالمية بشكل خاطئ أو دون الإشارة إليها.

يذكر أن مهرجان الاسماعيلية يقيمه المركز القومي للسينما برئاسة السيناريست محمد الباسوسي وتقام دورتة الـ ٢٢ هذا العام في الفترة من ١٦ وحتى ٢٢ يونيو الجاري تحت رئاسة الناقد السينمائي عصام زكريا.

اضف تعليق