موقع مقالة نت
اهم المقالات التي تهم القارئ العربي

البكتيريا والجراثيم التي تحملها الأحذية إلى المنزل

0 3

من العادات المنتشرة في العديد من الثقافات الآسيوية والشرق الأوسطية خلع الحذاء قبل دخول المنزل.

لكن في يومنا هذا لم يعد البعض يلتزم بهذا التقليد لأسباب مختلفة، منها الراحة التي توفرها بعض الأحذية عند الحركة، واعتقاد البعض أنه من الأكثر أناقة البقاء بالأحذية طيلة اليوم.

في حين أن هذا التقليد ربما بدأ لمنع انتشار الطين أو الأوساخ على الأرضيات والسجاد، إلا أن هناك أيضاً الكثير من الأبحاث العلمية التي تدعم هذه العادة لإبعاد الجراثيم غير المرئية والخطيرة، خاصة عندما يكون لديك أطفال صغار يزحفون أو يلعبون على الأرض.

تعرَّف معنا في هذا التقرير على مخاطر البكتيريا والجراثيم التي تحملها الأحذية إلى داخل منزلك.

بكتيريا تقاوم المضادات الحيوية على 40% من الأحذية

عند وصولك المنزل قد تأخذ نظرة خاطفة على أرض حذائك لتتأكد إن كان هناك أي أوساخ عالقة لتأخذ الخطوة التالية بالدخول. لكن الأوساخ في الحقيقة ليست المشكلة الأساسية بقدر الجراثيم والبكتيريا التي لا تستطيع رؤيتها بعينك المجردة.

وجدت دراسة شاركت فيها كلية الصيدلة بجامعة هيوستن وقسم الأحياء الدقيقة في جامعة ولاية مونتانا وكلية الصيدلة في جامعة هيوستن في الولايات المتحدة، عام 2014 أن حوالي 40% من الأحذية كانت تحمل بكتيريا تسمى “C.diff”، وهي جراثيم ليست سهلة العلاج على الإطلاق ويمكن أن تعيش على الأسطح الجافة لفترة طويلة.

تكمن مشكلة علاج العدوى التي تسببها هذه البكتيريا في أنها مقاومة لمعظم المضادات الحيوية. ويمكن أن يتسبب ذلك في تكاثر البكتيريا وجعل الشفاء صعباً للغاية بالنسبة للمريض؛ لأنها تهاجم البطانات في الأمعاء، مما يؤدي إلى التهاب القولون.

الأحذية

نوعان خطيران من البكتيريا يصيبان الرئة والمعدة

تحمل أرضيات الأحذية كميات كبيرة من الغبار وفضلات الطيور والكلاب والأوساخ المختلفة التي تشكل أرضاً خصبة للبكتيريا تنمو وتتكاثر فيها.

هذا يعني أن البكتيريا التي يحتمل أن تكون ضارة يمكن أن تعيش على حذائك لأيام أو حتى أسابيع.

وفقاً لموقع USA Today الإخباري، قامت جامعة أريزونا الأمريكية بتقييم كمية البكتيريا على الأحذية وقد وجدوا 421000 نوع مختلف يمكن تصنيفه إلى 9 سلالات مختلفة من بينها بكتيريا البراز التي ظهرت على 96% من الأحذية.

هذه الأنواع من البكتيريا تسبب التهابات في العين والرئتين والمعدة، ولكن كان هناك نوعان خطيران بشكل خاص.

يُعرف النوع الأول باسم الإشريكية القولونية التي تسبب غالباً مشاكل حادة في المعدة والأمعاء تؤدي إلى القيء والإسهال.

أما النوع الثاني من البكتيريا يدعى “كليبسيلا الرئوية” المعروف بتسببه في أضرار جسيمة للرئتين ويؤدي إلى الالتهاب الرئوي.

نصائح للحفاظ على منزل أكثر صحة ونظافة

هناك الكثير من الفوائد لخلع الأحذية قبل دخول المنزل. على سبيل المثال، سيتعين عليك تنظيف المنزل بمعدل أقل وستحافظ على نظافة وجودة الأرضيات والسجاد لفترة أطول، مما يوفر لك المال أيضاً الذي ستنفقه عند تغييرها أو إرسالها للتنظيف.

كما سيكون منزلك أكثر نظافة خاصة إذا كان لديك أطفال صغار تحت عمر السنتين، بذلك يمكنهم اللعب بأمان على الأرض ولا داعي للقلق من أنهم قد يكونون على تماس مع بكتيريا خطيرة.

  • لخلق روتين دائم لخلع الأحذية لجميع أفراد الأسرة، احتفظ بحامل أحذية أو سلة بالقرب من الباب حتى يتمكن الجميع من خلع أحذيتهم تلقائياً بمجرد وصولهم إلى المنزل.
  • ضع لافتة داخل باب منزلك أو على سجادة ترحيب، مثل “أهلاً بك في منزلنا، لا تنسى خلع حذائك عند الباب”.
  • اسأل ضيوفك بأدب إذا كانوا يمانعون في خلع أحذيتهم قبل الدخول وضع النعال والأحذية المنزلية بالقرب من منطقة الأحذية ليسهل عليهم إيجاد البديل بسرعة.

المصدر: عربي بوست

اضف تعليق