موقع مقالة نت
اهم المقالات التي تهم القارئ العربي

الموجة الحارة تضرب مصر.. خبير يكشف نصائح مهمة للتغلب عليها

0 6


01:00 م


الأحد 01 أغسطس 2021

كتب – سيد متولي

أعلنت الهيئة العامة للأرصاد الجوية، توقعات خبراء الإدارة العامة للتحاليل بشأن حالة طقس السبت، إذ يتوقع أن يسود طقس شديد الحرارة رطب على القاهرة الكبرى والوجة البحري، حار رطب على السواحل الشمالية، شديد الحرارة على جنوب سيناء وجنوب البلاد.

وفي ظل الموجة الحارة التي تضرب مصر حاليا، يكشف الدكتور مجدى بدران، عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، لـ”مصراوي” كيفية التعايش معها.

البداية مع الأضرار

يقول “بدران”، إن الحرارة المرتفعة وزيادة الرطوبة تتسبب في حدوث تأثيرات عديدة على جسم الإنسان مثل فقدان السوائل من الجسم وضربات الشمس، والتأثيرات تكون شديدة على أصحاب الأمراض المزمنة، والجفاف والشيخوخة، والربو، وكذلك الأطفال والرضع وكبار السن.

وأضاف عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة: “كما أن فقدان السوائل وقلة شرب الماء يصاحبه فقدان كلوريد الصوديوم بكميات كبيرة، ما يؤدي للشعور بالتعب والدوخة بجانب الصداع والإغماء والمعروف باسم الإجهاد الحراري، خاصة مع قلة الهواء والازدحام خلال الصيف”.

نصائح مهمة

ووضع “بدران” عدة نصائح يجب اتباعها، وهي:

– من المهم للغاية شرب كميات كبيرة من الماء والسوائل بشكل عام خلال فصل الصيف خاصة للأطفال وكبار السن.

– التهوية الجيدة للمنزل وارتداء الملابس الفاتحة.

– تشغيل “المروحة” ونوافذ المنزل والأبواب مع مراعاة أن يكون مكيف الهواء عند درجات لا تقل عن 24 درجة مئوية، مع النظافة الجيدة لهذه الأجهزة الكهربائية.

– الملابس يجب تغييرها بصورة مستمرة بسبب الحر المستمر والتعرق.

– الاستحمام بشكل يومي مهم جدا لجميع بشكل عام والأطفال بشكل خاص.

– يجب اختيار مكان النوم البارد في المنزل، وليكن بجانب “الشباك” على سبيل المثال، مع مراعاة تغيير “الفرش” من أجل التهوية.

– يجب تجنب شرب العصائر الجاهزة والمشروبات المحلاة والمصنعة لأن بها سكر بشكل كبير.

– يجب تناول الفاكهة الطبيعية وعصائرها مع تجنب المقرمشات والمخللات واللانشون والمياه الغزية والآيس كريم والكافيين.

– يجب تناول فاكهة الصيف بشكل كبير في هذه الفترة نظرا لمميزاتها وخصائصها المهمة للجسم، وخاصة الموز كمصدر طبيعي للطاقة ومهدئ للأعصاب، وكذلك التفاح لتقوية المناعة، وكذلك العنب.

– إذا تواجدت في البحر، حاول تطبيق التباعد الاجتماعي، واختر أوقات مناسبة لنزول الماء لا تشهد ازدحاما.

اضف تعليق