موقع مقالة نت
اهم المقالات التي تهم القارئ العربي

لبيد يهاجم اعضاء اليمين بالكنيست:”أحفاد يغئال عمير الايديلوجيون يجلسون في الكنيست”

0 7

هاجم وزير الخارجية الاسرائيلية يائير لابيد خلال كلمته في مراسم احياء ذكرى رئيس الحكومة الاسرائيلية يتسحاك رابين اعضاء الكنيست اعضاء اليمين وقال :”التحريض اليوم يشبه التحريض في ذلك الوقت، الاحفاد الايديولوجيون ليجئال عمير يجلسون اليوم في الكنيست” واثارت تصريحاته ضجة خلال جلسة الهيئة العامة. 

واضاف لابيد”قوميون متطرفون هم ليسوا وطنيين، القومية المتطرفة ليست حب الوطن، هي محاولة للابتزاز عن طريق التهديدات” وتابع وزير الخارجية “كانت هذه هي الانتخابات، هذا الانقسام بين الائتلاف والمعارضة. لا يسار ولا يمين اولئك الذين يؤمنون بالديموقراطية مقابل الذين ملوا من الديموقراطية، اولئك الذين يريدون توحيد الشعب، مقابل الذين يريدون تفكيكه”. 

من جانبه قال بينيت في كلمته امام الكنيست انه”يأمل انه منذ جريمة القتل تعلمنا حجم خطورة العنف والذي يعتبر خط احمر واضح وقطعي، آمل اننا تعلمنا انه يحظر اسكات جمهور كامل في مجتمعنا. ليس اليمين الذي قتل رابين وليس المتدينين. يجئال عمير هو من قتل رابين، انا بشكل اساسي آمل اننا تعلمنا انه في حال السماح للكراهية اختراقنا هناك خطوط يجب عدم تجاوزها على الاطلاق، لا يهم ماذا، درس القتل يجب ان يعلمنا كيفية ادارة النقاش بين اليمين واليسار، باي حال وباي شرط لا يعتدي احد على اخيه”. 

واضاف بينيت :”نحن الجيل الذي ولد هنا ، نأخذ دولة اسرائيل كأمر مفهوم ضمنالكنها ليست امر مفهوم ضمنا، يجب ان نفهم اننا اضعنا بالماضي بيتنا من الداخل” وتابع “كان ليس من اللطيف ارتداء القلنسوة (القبعة الدينية) بالايام بعد مقتل رابين، وهذا السبب الذي دفعني لاردتدائها مجددا بعد عامين من مقتلة، لانني اعتقدت ان هذا هو الجواب المناسب على ذلك الهجوم بتلك الفترة على الذين يرتدون القلنسوة، في تلك الايام تقريبا جميع الذين ارتدوا القلنسوة اتهموا بقتل رئيس الحكومة”. 

رئيس المعارضة، بنيامين نتنياهو، قال في كلمته :”عام بعد عام يوجد هناك من يستخدمون الجريمة لمهاجمة معسكري ومهاجمتي، على مدار 26 عاما سمعت بالمراسم هذا وضغطت على اسناني لكنني اديت واجبي كرئيس حكومة. وعندما كنت اشارك كانوا يسألوا لماذا حضرت؟ هناك رؤساء معارضة قاطعوا ايام ذكرى آخرين ولا يتحدثون عنهم”. 

وتطرق نتنياهو في تصريحاته الى الخطوط الحمراء لاسحق رابين كرئيس للحكومة وقال :”رابين قال لا يوجد مديني قدس، هناك قدس واحدة، هي كانت لنا، هي لنا اليوم وستبقى لنا، يجب ان نقول هذا بصوت مرتفع وواضح لاصدقائنا في الولايات المتحدة”. واضاف :”بعد ان عملنا واحضرنا الاعتراف الامريكي بالقدس عاصمة لاسرائيل واحضرنا لها السفارة، يجب ان نقف بحزم امام كل محاولة بالمساس بمكانة القدس كعاصمة موحدة لاسرائيل من خلال المساومة على فتح قنصلية امريكية للفلسطينيين في القدس”. 

واضاف :”رابين قال انه لن يكون للفلسطينين دولة وانما اقل من دولة وان الحدود الامنية لدولة اسرائيل ستقام بغور الاردن في معناها الواسع”. 

اضف تعليق