موقع مقالة نت
اهم المقالات التي تهم القارئ العربي

«نائبة وزير السياحة» عن «المشير طنطاوي»: يشهد له الجميع وقوفه شامخًا طوال تاريخه العسكري

0 3

نشرت نائبة وزير السياحة والآثار د. غادة شلبي صورة للمشير محمد حسين طنطاوى عبر حسابها الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي.

وعلقت قائلةً: «أتقدم بخالص التعازي والمواساة إلي الرئيس عبد الفتاح السيسي والقوات المسلحة المصرية وكافة الشعب المصري وأسرة المغفور له المشير محمد حسين طنطاوي وزير الدفاع الأسبق… أحد أبطال حرب أكتوبر المجيدة والذي أدي دور عظيم في قيادة وحماية الوطن والحفاظ على أمنه وأمانه واستقراره خلال فترة مهمة في تاريخ الدولة المصرية ويشهد له الجميع وقوفه شامخًا في وجه أعداء الوطن لحمايته والذود عن أراضيه طوال تاريخه العسكري المشرف».
 سائلة الله عز وجل أن يتغمد الفقيد برحمته وأن يجعل ما قدمه لوطنه في ميزان حسناته وأن يلهم أسرته ومحبيه الصبر والسلوان. .

«إنا لله و إنا إليه راجعون».

 

ورحل عن عالمنا صباح أمس الثلاثاء المشير محمد حسين طنطاوى، وزير الدفاع الأسبق، ونعت القيادة العامة للقوات المسلحة ابن من أبنائها وقائداً من قادة حرب أكتوبر المجيدة المشير محمد حسين طنطاوى وزير الدفاع الأسبق والذى وافته المنية صباح اليوم، وتتقدم لأسرته ولضباط القوات المسلحة ولجنودها بخالص العزاء داعين المولى سبحانه وتعالى أن يتغمده بواسع رحمته ويلهم ذويه الصبر والسلوان.

 

ولد المشير محمد حسين طنطاوى سليمان، فى 31 أكتوبر 1935، والتحق بالكلية الحربية سلاح مشاة، وتخرج فى الدفعة 35 حربية، فى الأول من إبريل 1956، حيث حصل على بكالريوس العلوم العسكرية، ودورة كلية الحرب العليا،وترقى فى المناصب حتى تولى وزارة الدفاع عام 1991، ورقى إلى رتبة المشير فى أكتوبر 1993، واستمر فى منصبه حتى خروجه فى أغسطس 2012. تدرج المشير محمد حسين طنطاوى، فى المناصب بدأ بقائد فصيلة فى أحد كتائب المشاة، ثم عضو هيئة التدريس بالكلية الحربية، وتدرج حتى وصل لقائدا للفرقة 16 مشاة ميكانيكى فى حرب أكتوبر.

كما تولى وزير الدفاع الأسبق، منصب الملحق العسكري فى دولة باكستان، ثم رئيس فرع العمليات بالجيش الثانى الميداني، حتى وصل لمنصب رئيس أركان الجيش الثاني الميداني، فقائدا للجيش الثاني الميداني، ومنه إلى قيادة قوات الحرس الجمهوري عام 1988. وتولى المشير طنطاوي، منصب وزير الدفاع عام 1991، حيث كان برتبة فريق، ورقى بعدها إلى فريق أول، واستمر حتى عام 1993، حيث تم ترقيته إلى رتبة المشير حتى خروجه من الخدمة فى 2012.

شغل المشير طنطاوي منصب رئيس المجلس العسكري، فى 2011، وظل شاغلا للمنصب حتى يونيو 2012، وعقب خروجه من الجيش، عين مستشارا لرئيس الجمهورية. حصل المشير طنطاوي على ميدالية جرحى الحرب، وميدالية الخدمة الممتازة، وميدالية العيد لعشرون للثورة وميدالية يوم الجيش، وميدالية 6 أكتوبر و ميدالية الخدمة الطويلة والقدوة الحسنة، وميدالية تحرير أكتوبر، وميدالية 25 يناير 2011، ونوط الواجب العسكرى من الطبقة الأولى، ونوط الخدمة الممتازة. كما حصل المشير طنطاوي، طوال مسيرته فى الحرب والسلام بالقوات المسلحة، على نوط 25 إبريل، ونوط النصر، و نوط الاستقلال العسكري، و نوط الجلاء العسكري، ونوط الواجب العسكري من الطبقة الثانية، ونوط الشجاعة العسكري، ونوط تحرير الكويت السعودي، ونوط المعركة السعودي، ووسام ذكرى قيام الجمهورية العربية المتحدة، بالإضافة لوسام التحرير، ووسام الامتياز الباكستاني، وقلادة النيل.
 

اضف تعليق