موقع مقالة نت
اهم المقالات التي تهم القارئ العربي

تعرف على الهاتف الذكي فيرفون 4.. مميزاته وعيوبه

0 4


04:24 م


الأربعاء 01 ديسمبر 2021

(د ب أ)

تعتمد شركة فيرفون على النهج المستدام في تصنيع هواتفها الذكية، وتظهر أول الاختلافات بين الهاتف الذكي فيرفون 4(Fairphone 4) والموديلات الأخرى بمجرد فك عبوة التغليف؛ حيث يأتي الجهاز محاطا بواسطة حشوات واقية يمكن تحويلها إلى سماد، وبغض النظر عن الهاتف الذكي المعتمد على مفهوم الوحدات التركيبية والملف المرفق معه، فإن كل المرفقات يمكن تحويلها إلى سماد.

وتتجلى أجواء الفك والتركيب حتى قبل تشغيل الهاتف الذكي لأول مرة؛ حيث يتعين على المستخدم فك الغطاء الخلفي وإزالة البطارية لتركيب بطاقة SIM، بدلا من مجرد إدخالها في الفتحة الصغيرة على غرار الهواتف الذكية الأخرى، وعلى الرغم من أن هذه الإجراءات تبدو معقدة، إلا أنه يمكن القيام بها بكل سهولة، وإلى جانب دعم بطاقة Nano-SIM فإن هاتف فيرفون 4 يدعم بطاقة E-SIM.

ويأتي الهاتف الذكي فيرفون 4 بإطار قوي مصنوع من الألومنيوم ويستقر بشكل جيد في اليد، ويبلغ سُمكه 5ر10 ملم، وبالتالي فإنه أكثر سُمكا من الهواتف الذكية الحالية الأخرى، وأكدت الشركة الهولندية أنها لا ترغب في الخضوع لهوس الاتجاه نحو الهواتف الذكية النحيفة.

وقد قدمت شركة فيرفون بعض التنازلات حتى لا يزيد سُمك الهاتف الذكي عن اللازم، وتخلت عن عدة تجهيزات منها المقبس العادي، ويمتاز الهاتف الذكي بمقاومة رذاذ الماء على الرغم من أنه يمكن إزالة الجزء الخلفي.

واصطدمت فيرفون بالحدود القصوى للمساحة المتوافرة واقتصرت على بطارية 3905 مللي أمبير ساعة، وخلال الاختبار العملي امتدت فترة تشغيل البطارية ليوم كامل في حالة الاستعمال المعتدل، ولكن في حالة الاستخدام المكثف فإنه يمكن شراء بطارية ثانية وتبديلها إذا لزم الأمر، كما يمكن إعادة شحن البطارية بنسبة 50% في غضون 30 دقيقة.

انطباعات متناقضة

وتتكون لدى المستخدم انطباعات متناقضة بشأن شاشة الهاتف الذكي فيرفون 4؛ حيث تمتاز بأنها محمية ضد الخدوش بفضل تجهيزها بطبقة زجاجية متينة للغاية، ولكنها على الجانب الآخر فإن الصورة لا تبدو بنفس جودة الأجهزة الأخرى من الفئة الفاخرة، وعند تصفح مواقع الويب فإنه لا يتم تمرير المحتويات بسلاسة بمعدل تنشيط صورة 60 هرتز مثل شاشات OLED الحديثة.

ومع ذلك لا يصل المستخدم إلى الشعور بأنه يعتمد على هاتف ذكي عفا عليه الزمن؛ حيث تشتمل باقة التجهيزات التقنية للهاتف الذكي فيرفون 4 على معالج كوالكوم Snapdragon 750G، الذي يتناسب مع تقنية الجيل الخامس 5G للاتصالات الهاتفية الجوالة، بالإضافة إلى أن التطبيقات الشائعة تعمل بكل سلاسة، إلا أن هذه التجهيزات لا تلبي متطلبات عشاق الألعاب، الذين يرغبون في استعمال هواتفهم الذكية في الاستمتاع باللعب أثناء التنقل.

ويزخر الهاتف الذكي فيرفون 4 بوحدة كاميرا ذات عدستين، وتعمل الكاميرا الرئيسية بزاوية واسعة بدقة 48 ميجابيكسل مع وظيفة التثبيت البصري للصورة وتركيز تلقائي بالليزر، بالإضافة إلى الكاميرا ذات الزاوية الواسعة للغاية مع وظيفة الماكرو، وتتوافر وظيفة الزووم بشكل رقمي فقط، وفي الاختبارات العملية لم تظهر الصور بجودة فائقة كما هو متوقع، ووعدت الشركة الهولندية بتحديث الكاميرا لتوفير جودة صور أفضل.

أحدث التقنيات؟

وتشتمل باقة التجهيزات التقنية للهاتف الذكي فيرفون 4 على ذاكرة وصول عشوائي سعة 6 و8 جيجابايت وذاكرة داخلية سعة 128 و256 جيجابايت.

ولا يحظى هاتف فيرفون 4 بأحدث التقنيات، ولكن الشركة الهولندية تتفوق على المنافسين من خلال جهودها لإنتاج الهاتف الذكي بشكل صديق للبيئة؛ حيث ينصب اهتمام الشركة على 14 مادة رئيسية في تصنيع الهاتف الذكي، وتأتي جميعها من مصادر مستدامة، وتشتمل باقة المواد الذهب والألومنيوم والقصدير المعاد تدويره العناصر الأرضية النادرة واللدائن البلاستيكية المعاد تدويرها.

وتمنح الشركة الهولندية هاتفها الذكي فيرفون 4 ضمانا لمدة خمس سنوات، باستثناء البطارية، التي لا يغطيها الضمان باعتبارها من المواد المستهلكة، وبفضل مفهوم الوحدات التركيبية، الذي يعتمد عليه تصميم الهاتف الذكي فإنه يمكن استبدال الشاشة ومنفذ USB-C والسماعة وسماعة الأذن، ويمكن للمستخدم استبدال الشاشة بنفسه دون الحاجة إلى زيارة مراكز الخدمة المتخصصة.

وأوضحت الشركة الهولندية أن ضمان الهاتف الذكي يشمل تحديث البرمجيات أيضا إلى إصدارات أندرويد 12 و13، وكما أنه من المتوقع دعم الجهاز للإصدارات 14 و15، غير أن التحديثات تعتمد بدرجة أكبر على الحد الأدنى لمتطلبات الهاردوير، والذي سيتطلبه نظام جوجل 15 مستقبلا.

وتعول فيرفون على هاتفها الذكي الجديد باعتباره “أول هاتف جوال 5G محايد للنفايات الإلكترونية في العالم”. وأكدت مديرة الشركة إيفا جوفينس أنه سيتم تدوير كل هاتف ذكي يتم بيعه أو نفس كمية من النفايات الإلكترونية بشكل مسؤول.

ويبدو أنها ستكون مهمة شاقة لشركة فيرفون لكي تفي بهذه الوعود؛ نظرا لأن المستخدمين لا يتخلون عن أجهزتهم القديمة بسهولة، على الرغم من أنها تظل لفترة طويلة في الأدراج، وبدلا من ذلك نصحت الشركة الهولندية بإصلاح الأجهزة القديمة لكي يمكن مواصلة استعمالها.

اضف تعليق