موقع مقالة نت
اهم المقالات التي تهم القارئ العربي

“تيك توك” تلجأ لهذا الخيار الصعب بعد مخاوف تهدد الأمن القومي

0 10

أعلن تطبيق تيك توك أن شركة أوراكل Oracle ستخزن جميع البيانات من مستخدميها في الولايات المتحدة، في محاولة لتهدئة المخاوف بشأن الأمن القومي مع وجود بيانات العملاء في أيدي منصة مملوكة لشركة ByteDance الصينية – الشركة الأم للتطبيق.

وكشف تسجيل صوتي مسرب من اجتماعات تيك توك الداخلية، أن موظفي ByteDance في الصين أكدوا مراراً وتكراراً أن الإجراء الأخير سيكون الحل الأمثل لإزالة مخاوف الإدارة الأميركية من إمكانية وصول التطبيق إلى معلومات خاصة حول مستخدمي تيك توك في الولايات المتحدة.

ونجحت خدمة مشاركة مقتطفات الفيديو الشهيرة في صد المخاوف بشأن قدرة المهندسين في الصين على الوصول إلى معلومات غير عامة عن المستخدمين الأميركيين. من الشائع أن يُمنح بعض المهندسين في شركات الإنترنت إمكانية الوصول إلى البيانات، وقالت تيك توك لوكالة فرانس برس إنها تحاول تقليل هذا النوع من امتيازات النظام، وفقاً لما نقلته صحيفة “الغارديان”، واطلعت عليه “العربية.نت”.

من جانبه، قال كبير مسؤولي أمن المعلومات في تيك توك، رولاند كلوتير، في مدونة: “هدفنا هو تقليل الوصول إلى البيانات عبر المناطق بحيث، يحصل الموظفون في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، بما في ذلك الصين، على الحد الأدنى جداً من الوصول إلى بيانات المستخدم من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة”.

كانت تيك توك مصرة على أنها لم تقدم أبداً بيانات المستخدم الأميركية للمسؤولين الصينيين وأنها سترفض إذا طُلب منها القيام بذلك.

وصرح متحدث باسم تيك توك لوكالة فرانس برس: “لقد جلبنا خبراء أمن داخليين وخارجيين على مستوى عالمي لمساعدتنا على تعزيز جهودنا في أمن البيانات”.

وستواصل تيك توك استخدام مراكز البيانات الخاصة بها في فرجينيا وسنغافورة لنسخ المعلومات احتياطياً لأنها تعمل على “التمحور الكامل” للاعتماد على Oracle في الولايات المتحدة، على حد قولها في منشور.

بدوره، قال ألبرت كالاموغ، المسؤول عن التعامل مع السياسة العامة الأمنية الأميركية في تيك توك: “نعلم أننا من بين أكثر المنصات التي تخضع للتدقيق من وجهة نظر أمنية، ونهدف إلى إزالة أي شك حول أمان بيانات المستخدم الأميركي”.

يأتي ذلك، فيما ألغى الرئيس الأميركي، جو بايدن العام الماضي أوامر تنفيذية من سلفه دونالد ترمب تسعى إلى حظر تطبيقات تيك توك وWeChat المملوكة للصين من الأسواق الأميركية بسبب مخاوف تتعلق بالأمن القومي.

وأعطى ترمب مباركته لخطة من شأنها أن تنقل ملكية تيك توك لشركة أوراكل الأميركية العملاقة للتكنولوجيا بمشاركة مستثمرين مثل شركة وول مارت، لكن هذه الصفقة فشلت في الحصول على الموافقة في بكين.

وألغى الأمر التنفيذي الجديد لبايدن الحظر غير المطبق ودعا إلى “تحليل قائم على الأدلة لمعالجة المخاطر” من تطبيقات الإنترنت التي تسيطر عليها كيانات أجنبية.

وكشفت تيك توك في أواخر العام الماضي أن لديها مليار مستخدم حول العالم.

قال كالاموغ: “اليوم، يتم توجيه 100% من حركة مرور المستخدمين في الولايات المتحدة إلى Oracle Cloud Infrastructure”.

“بالإضافة إلى ذلك، نحن نعمل بشكل وثيق مع Oracle لتطوير بروتوكولات إدارة البيانات التي ستقوم Oracle بتدقيقها وإدارتها لمنح المستخدمين مزيداً من الأمان”.

اضف تعليق